ادمان المواقع الاجتماعية

علاج ادمان مواقع التواصل الاجتماعي

ادمان المواقع الاجتماعيةأصبحت مواقع التواصل الاجتماعي حقيقة وواقع في حياتنا المعاصرة ، فلقد بدأت مواقع التواصل الاجتماعي تأخذ طريقها إلى كيان مجتمعاتنا حتى أصبحت تحرك سلوكيات الكثير منا بل وتصنع نشاطه اليومي وتكون العامل المحدد والأكثر تأثيرا فيه. ومن ثم أصبح ملف علاج الادمان على مواقع التواصل الاجتماعي محل بحث ودراسة في اغلب المراكز البحثية المعنية بدراسة المجتمعات والسلوكيات البشرية ، ولم لا ، وقد أصبح هذا النوع من الإدمان يؤثر تأثيراً مباشراً على بنية المجتمع وتماسك الأسرة وأصبحت الشكاوى والاستغاثات تتزايد من وجود مدمن أو أكثر داخل الأسرة الواحدة على مواقع التواصل الاجتماعي لذلك من الأهمية بمكان عزيزي القارئ أن نناقش هذا الملف الهام ونلقى الضوء عليه ولعل من المفيد أن نبدأ بـ:

إيضاح أن أهم وأشهر مواقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك و تويتر .. فتخيل أخي الكريم أن أكثر من مليار إنسان حول العالم يستخدمون الفيس بوك وأكثر من خمس مائة مليون إنسان يستخدمون تويتر .. وبالرغم من أن هناك عدداً لا بأس به يستخدمون تلك المواقع الاجتماعية استخداماً جيداً في التسويق الالكتروني عبر الانترنت لأعمالهم من خلالها إلا أنه يبقى العدد الأكبر من المستخدمين يضيعون أوقاتهم أمام تلك المواقع بطريقة أقل ما يمكن أن توصف به أنها إدمانية .. ومن ثم نحن أمام مشكلة حقيقة تفرض نفسها بقوة مفادها أن مواقع التواصل الاجتماعي واقع لا يمكن أن نغض الطرف عنه وأصبح ادمان مواقع التواصل الاجتماعي مشكلة تفرض نفسها بكل إصرار وأصبح علاج ادمان مواقع التواصل الاجتماعي هدف وغاية تشغل بال الكثير من الأسر والمجتمعات حول العالم ولما لا وهى مشكلة إن تفشت في مجتمع جعلت منه مجتمع مجمد راكد خامل غير قادر على التطور والنمو.

ولعل ما قامت به جامعة شيكاغو مؤخرا من اختبار استقصائي على عينة من مائتي وخمسون شخص تتراوح أعمارهم بين 18 عام و28 عام حول ما هو الأكثر إغراء والأضعف مقاومة من بين التدخين وإدمان الكحول والفيس بوك فكانت المفاجأة أن الغالبية أكدت أن الفيس بوك لا يقاوم وتلك الدراسة تثبت باليقين أننا أمام مشكلة حقيقية لابد من علاجها دون تأخير.

فما هي خطوات علاج ادمان مواقع التواصل الاجتماعي :

قبل الحديث عن خطوات علاج ادمان مواقع التواصل الاجتماعي ، علينا أن نذكر في هذا السياق ملخص لما توصل إليه أشهر العلماء المعنيين بدراسة السلوك الإنساني ومن أشهر ما ذكروه:

-العالم ريشارجراهام يؤكد أن علامات المدمنين على مواقع التواصل الاجتماعي تتجلى في حالة من التكاسل الشديد في القيام بالأنشطة اليومية الضرورية ولا يظهرون أي اهتمام بمظهرهم الشخصي وغير منتظمين في تناول الوجبات الغذائية ومعدلات النوم ويسجلون تأخر في أعمالهم أو دراستهم.

-كما أن تجربة الكاتبة جيمينى ادمز التي كانت تعاني إدمانا شديدا على مواقع التواصل الاجتماعي وتخلصت من هذا الإدمان بقرار واحد حاسم هو الإقلاع الفوري عن استخدام تلك المواقع وتعويض ذلك بممارسة الرياضة. تلك التجربة من المهم أن تذكر في حديثنا عن خطوات علاج ادمان مواقع التواصل الاجتماعي والأن هيا بنا نلخص تلك الخطوات:

أولا: كن على قناعة وكن صريحا مع نفسك في تحديد مدى ومستوى تعلقك بمواقع التواصل الاجتماعي وهل وصل الأمر معك إلى حد الإدمان أم لا؟

ثانيا: لا تشغل نفسك بكل ما في تلك المواقع من اختيارات وحاول أن تحدد غايتك بدقه منها قبل الدخول عليها.

ثالثا: حدد دائما الوقت الذي سوف تقضيه على مواقع التواصل الاجتماعي قبل الدخول عليها.

رابعا: اجعل الهوايات المفيدة تزحف على إدمانك لمواقع التواصل الاجتماعي حتى تزيحها من حياتك وتحتل مكانتها.

تلك الخطوات في العلاج ستصبح ايجابية وعميقة الأثر في حال القناعة الداخلية للفرد بضرورة التخلص من إدمان المواقع الاجتماعية والتأكيد الداخلي والذاتي بنفس المدمن أن علاج ادمان مواقع التواصل الاجتماعي غاية إن تم إدراكها تغيرت الحياة إلى الأفضل.

عناصر المراجعه :

تقييم المستخدمون: 4.08 ( 12 أصوات)

شاهد أيضاً

علاج ادمان الانترنت

5 علامات تنذر بإدمان الانترنت

تعد شبكة المعلومات الدولية المعروفة باسم الانترنت أحد معجزات هذا العصر ، فلم يعد أحد …

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Call Now Buttonعلاج الادمان في سرية تامة